سبتة مراقبة بكاميرات السرعة في مختلف الشوارع

شرعت السلطات الأمنية بمدينة سبتة المحتلة، أخيرا، في تثبيت كاميرات ذكية صغيرة في مختلف الطرق الرئيسية وشوارع المدينة.

وحسب مصادر محلية اتصلت بها شمال بوست فإن هذه الكاميرات سيكون لها دورين أساسيين، حيث أعلن أنها وضعت لمراقبة السرعة خاصة في الطرق التي تعرف خروقات مستمرة للسرعة المحددة، إضافة إلى رصد مختلف التجاوزات والجرائم التي قد تحدث بالأماكن العامة في المدينة ومراقبة مختلف الأحداث بها.

وتعرف مدينة سبتة خاصة في عدد من النقط السوداء كالطريق الساحلي في اتجاه الحدود مع بليونش، أو داخل الأحياء ذات الكثافة السكانية المسلمة (حي الامير، وحي حدو…) انفلاتات أمنية خطيرة تستعمل فيها الأسلحة ويطلق الرصاص بين الحين والاخر.

ومن شأن الكاميرات التي يتم تثبيتها بالمدينة المحتلة بسط سيطرة أمنية أكبر من خلال ضبط ومحاسبة مخالفي القانون، خاصة أن سلطات المدينة تسعى إلى جعلها وجهة سياحية خاصة في مجال التسوق مع استمرار الخنق التدريجي للتهريب الذي كان في وقت سابق المصدر الأساسي لدخل المدينة.