ستيني يضع حدا لحياته بجماعة الزينات

لقي شيخ ستيني، أمس الأحد، حتفه بدوار تاراناك بجماعة الزينات بقيادة بنقريش التابعة لاقليم تطوان.

وحسب مصادر متطابقة، فإن الضحية، الذي يبلغ من العمر حوالي 62 سنة، وهو متزوج وأب لأطفال، أقدم على وضع حد لحياته شنقاً، بتعليق نفسه إلى شجرة قرب منزله.

ومن المنتظر أن تكشف التحقيقات التي ستجريها المصالح الأمنية المختصة أسباب الحادث التي ما زالت مجهولة، ورجحت المصادر ذاتها أن تكون للوضعية الاجتماعية للستيني علاقة بانتحاره.

وانتقلت السلطات المحلية والمصالح الأمنية المختصة إلى مسرح الواقعة، حيث باشرت معايناتها الأولية، قبل أن تقرر النيابة العامة توجيه جثة الهالك صوب مستودع الأموات، قصد إخضاعها للمعاينة الطبية أو التشريح لفائدة البحث القضائي المفتوح لكشف ظروف الانتحار.