سفير تماسينت يعانق الحرية ويغادر أسوار السجن المحلي بتطوان

عانق أحمد الخطابي، الشهير بـ“عيزي أحمد”، الحرية اليوم الإثنين 26 مارس الجاري، بعد الإفراج عنه من السجن المحلي بتطوان.
 
سفير تماسينت، أنهى خمسة أشهر نافذة كانت محكمة الاستئناف بتطوان قد قضت بها في حقه، مخفضة بذلك العقوبة الابتدائية والتي كانت ثمانية أشهر.
 
وتوبع الناشط في حراك الريف أحمد الخطابي بتهم تتعلق أساسا بـ” العصيان والتحريض على العصيان من خلال إلقاء الخطب في المكان العمومي”، بعد أن ألقى كلمة داخل أسوار كلية العلوم القانونية والاقتصادية بتطوان.