سلسلة متاجر كارفور تفتح أبوابها بتطوان.. ولا جديد في أسعار المواد المعروضة

لم يشكل افتتاح سوق كبير تابع لسلسلة متاجر كارفور جديدا بالنسبة لساكنة تطوان، خاصة بعدما صدم زوار السوق في أول أيام افتتاحه بأثمنة المواد المعروضة والتي لا تختلف عن باقي الاسواق الاخرى وربما أغلى في حالات معينة.

ورغم الازدحام الشديد الذي شهده السوق الكبير لكارفور في أول يوم له بتطوان، إلا أن تصريحات وتعليقات زواره كانت سلبية خاصة بعدما اطلعوا على أسعار المواد المعروضة والتي لا تختلف عن باقي المتاجر أو الاسواق الاخرى بالمدينة.

وفي سياق متصل طالب عدد من تجار الدكاكين الصغار من السكان عدم الانجرار وراء الأضواء والاعلانات المغرية لأن الأثمنة الموجودة بالاسواق الكبرى لا تختلف عن الاثمنة والمواد الموجودة في الدكاكين الصغرى، كما أن دعم التجار الصغار يعود بالنفع على الدورة الاقتصادية للمدينة عكس تجميع الاموال في جيب شركات كبرى لا تعيد تدوير تلك الاموال داخل المدينة.

ويشكو صغار التجار فيما يرونها منافسة شرسة من المتاجر الكبرى، التِي ينضاف إليها إشكال الدُّيون وتحصيلها من الزبناء، علاوةً على الباعة الجائلين، الأمر الذِي يجعلُ مستقبل دكاكين الاحياء والاسواق الممتازة الصغيرة، معرضا لمخاطر حقيقية.