سلطات مرتيل تباشر إخلاء الباعة الجائلين لإعادة توطينهم بأسواق جديدة

قام عامل إقليم المضيق الفنيدق يوم أمس الثلاثاء بزيارة تفقدية للأشغال المتقدمة الجارية بسوق السمك بمدينة مرتيل، وذلك للوقوف على العملية التي قامت بها السلطات المحلية يوم الاثنين الماضي من أجل إخلاء الشوارع المجاورة للسوق المركزي بمرتيل عبر هدم مجموعة من البراريك العشوائية، بهدف الشروع في الأشغال المتعلقة بتهيئة ممرات السوق وترصيفه وتزيين المدخلين ببناء أقواس، وكذا وضع أماكن خاصة لبيع الخضر والفواكه ومواد غدائية أخرى تتوفر فيها الشروط الصحية اللازمة.

ويعرف السوق المركزي بمرتيل تهيئة شاملة في إطار برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية الخاصة بإعادة تأهيل الباعة الجائلين، والذي يروم إعادة تاهيل مجموعة من الأسواق كسوق السمك وسوق الشبار بالإضافة إلى خلق فضاءات مفتوحة وتهيئة ممرات تجارية مجهزة بتجهيزات ذات مواصفات جديدة تراعى فيها الجمالية والسلامة الصحية.

يذكر ان المرحلة الأولى استفاد أكثر من 400 بائع جائل من برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لتأهيل الباعة الجائلين على أساس أن يستفيد في المرحلة الثانية باقي البائعين الجائلين الذين شملهم الإحصاء الذي قامت به السلطات المحلية والمنحدرين من ذات المدينة.

وفي هذا الصدد قام عامل الإقليم بزيارة لجميع مواقع هذه الأسواق، والتقى بعدد من الباعة الجائلين استمع الى تصوراتهم ومشاكلهم باعتبارهم شركاء أساسيون في إنجاح عملية إعادة إيوائهم في أسواق تضمن لهم الظروف المناسبة لممارسة تجارتهم وتحفظ لهم كرامتهم وحقوقهم في العيش الكريم.