سيرخيو لوبيرا يحزم حقائبه ويغادر المغرب التطواني

أكدت مصادر إعلامية رياضية رحيل المدرب الإسباني ” سيرخيو لوبيرا ” من تدريب فريق المغرب التطواني عقب انتهاء مباراة الإياب برسم الدور سدس عشر نهاية كأس العرش وخروح الفريق خالي الوفاض بإقصائه أمام الجار اتحاد طنجة.

ذات المصادر أشارت إلى أن المدرب الإسباني سيتقاضى بموجب مغادرة للفريق ما يزيد عن 100 مليون سنتيم كتعويض لفسخ العقد بالتراضي بين الطرفين.

هذا ولم يصدر حتى الساعة بلاغ على الموقع الرسمي للفريق التطواني يؤكد أن ينفي هذه الأخبار المتداولة

وكانت أنباء تحدثت مؤخرا عن لقاء جرى بين إدارة المغرب التطواني والمدرب سيرخيو لوبيرا عقب مباراة ذهاب كأس العرش والخسارة المذلة أمام اتحاد طنجة بأربعة أهداف، حيث تمخض اللقاء عن توصل الطرفين لاتفاق يقضي بمغادرة لوبيرا تدريب الفريق مباشرة بعد نهاية مباراة الإياب.

ملاحظة


0