شاب في مقتبل العمر يضع حدا لحياته شنقا بإقليم تطوان

أقدم شاب في مقتبل العمر على وضع حد لحياته، بعد ما قرر الإنتحار شنقا زوال يوم أمس الخميس 12 أبريل 2018 بدوار القليع التابع لجماعة بني سعيد بإقليم تطوان.

مصادر متطابقة أكدت لـ”شمال بوست”، أن الضحية المنحدر من دوار أماغوس التابع لجماعة تاسيفت بإقليم شفشاون،كان يعاني  قيد حياته من  الاضطرابات النفسية .

هذا وفور علمها بالحادث، انتقلت عناصر الدرك الملكي إلى عين المكان، للوقوف على ملابسات الحادث، إذ تم فتح تحقيق دقيق لمعرفة حيثيات الحادث، فيما تم نقل الهالك  إلى المستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي “سانية الرمل” بتطوان.

وجدير بالذكر أن نسبة الإنتحار في إرتفاع مهول خصوصا بجهة الشمال، حيث يعتبر عدد من المختصين، أن الإضطرابات النفسية والمخدرات، أهم العوامل التي تدفع الشخص إلى الإنتحار