شاب يتهم قائد بتطوان بتعنيفه وضربه داخل مكتبه

اتهم مواطن بتطوان، قائد مقاطعة مولاي المهدي بالشطط في استعمال السلطة والاعتداء عليه وعلى والدته بمكتبه بمقر المقاطعة الإدارية الكائنة بباب التوت.

وتداولت صفحات بموقع التواصل الاجتماعي صور الشاب المعنف، والذي تعرض للضرب على مستوى العين، حيث تظهر الآثار واضحة من شدة التعنيف الذي تعرض له.

وأرجعت ذات الصفحات حسب شهادة الشاب، أسباب هذا التعنيف إلى قيامه بإصلاح سقف (خربة) دون الحصول على ترخيص، حيث تم استدعاؤه من طرف القائد “س.س” الذي وجه له سيلا من الشتائم والسباب.

وأضافت ذات الصفحات، أن الشاب اعترض على هذا التصرف بمخاطبة القائد ” اتقي الله “، الأمر الذي لم يعجبه وقام بضربه وتعنيفه داخل مكتبه.

وعبر رواد الفايسبوك عن غضبهم وامتعاضهم من تصرف قائد مقاطعة مولاي المهدي، الذي يوصف بكونه ” مدلل ” باشا مدينة تطوان، معتبرين ما قام به اتجاه الشاب إنما يعبر عن العقلية المخزنية القمعية التي أصبحت  تسيطر على تصرفات بعض رجال السلطة المحلية.

مقالات أخرى حول
0