شريط صادم حول ظروف التهريب المعيشي في المعبر الجديد في سبتة

اتفق المغرب واسبانيا هذا الأسبوع على فتح معبر جديد خاص في سبتة المحتلة بالمغاربة الذين يتعاطون “التهريب المعيشي”، ويبرز شريط الفيديو الظروف القاسية والمأساوية بل ومستوى الإهانة التي يتعرض لها المغاربة وخاصة النساء. ويتضمن الشريط مشاهد صادمة للغاية.

وكان المغرب قد تعهد بالقضاء على التهريب بعد أزمتي جزيرة ثورة سنة 2002 ثم زيارة ملك اسبانسا السابق خوان كارلوس الى مدينتي سبتة ومليلية سنة 2007، وراهن على خلق الميناء المتوسطي دينامية اقتصادية خاصة، لكن كانت النتيجة ارتفاع التهريب بشكل غير مسبوق، وما يرافقه من ممارسات حاطة لكرامة المواطن  المغربي وخاصة المرأة. الشريط المصور هذا الأسبوع يبرز مأساوية الوضع وخاصة بالنسبة للنساء المتقدمات في السن اللواتي يظطرن الى ممارسة التهريب لضمان لقمة العيش.

0