2017/10/22

شيعة طنجة يستعدون لإحياء ذكرى مقتل الإمام “الحسين” وسط تكتم شديد

شمال بوست - 29 سبتمبر، 2017


علمت شمال بوست من مصادر عليمة، أن عدد من معتنقي ومتعاطفي الفكر الشيعي في مدينة طنجة، يستعدون إلى إحياء ذكرى عاشواء، من خلال تنظيم حفل خاص بأحد المنازل الخاصة بالمدينة القديمة الأحد القادم، تخليدا لذكرى مقتل الإمام الحسين بن علي ( رضي الله عنه ) قبل أربعة عشر قرنا.

المعلومات التي تم الحصول عليها، تؤكد أن الحفل سوف يعرف حضور بعض  الشخصيات الموالين للشيعة وطنيا وأن  الحفل ، عبارة عن اجتماع عادي فقط وجهت فيه الدعوة إلى بعض المتعاطفين مع التيار الشيعيو سيقتصر فقط على ثلة قليلة من بعض”الإخوان” من داخل وخارج المدينة بحسب تعبير المصدر.

نفس المصادر أكدت أن بعض المنتسبين للتيار الشيعي المحضرين للحفل ينتهجون السرية التامة حيث لحدود الساعة لم يتم الكشف بشكل التام عن المكان والساعة المحتضنة لهذا الحفل الذي دأبوا على تنظيمه بنفس الطريقة سنويا.

بالمقابل أكد احد معتنقي الفكر الشيعي لشمال بوستـ نفيه ان تكون هناك اي استعدادات لتنظيم أي حفل من هذا النوع، كما أكد ان لا علم له نهائيا بتنظيم مثل هذه الإحتفالات من طرف شيعة طنجة بمدينتهم.

هذا وتنهج مختلف المنابر الإعلامية الناطقة باسم شيعة طنجة، على نهج أسلوب التكتم، حيث لم يسبق لأي منبر إعلامي أن تطرق لوجود أي احتفالات خاصة للشيعة المغاربة، بينما سبق لقنوات تلفزية عراقية وإيرانية، أن أشارت في مناسبات سابقة إلى تخليد “شيعة آل البيت في المغرب لذكرى استشهاد الإمام الحسين عليه السلام”، وذلك من خلال قصاصات ونشرات مقتضبة.

وجدير بالذكر أن  عدد معتنقي الفكر الشيعي بطنجة، حسب معلومات أمنية، لا يتجاوز 300 شخص ، إلا أنهم يحرصون على عدم التصريح بمعتقداتهم لأسباب يغلب عليها الهاجس الأمني، بالنظر إلى أن المذهب المعتمد لدى المغاربة هو مذهب الإمام مالك.

 

 


2 تعليقان

  1. على الشيعة ان يقولوا للعموم أن الشيعة هم وراء طعن حفيد المصطفى صلى الله عليه وسلم وهم وراء قتل سيدنا علي رضي الله عنه .فما تدعيه الشيعة فهو إفتراء وتريد اخفاء خيانتها لسيدنا علي كرم الله وجهه ولوده سيدنا الحسين رضي الله عنهما .وكفروا سيدنا علي رضي الله عنه . وللتكفير عن جريمتهم النكراء اختلقوا بدعة النصرة لسيدنا علي ولإبنه سيدنا الحسين . ..

  2. أكبر موقع عربي بالعالم الرئيسية / حياة الرسول و الصحابة / استشهاد علي بن ابي طالب استشهاد علي بن ابي طالب بواسطة: شيراز حرزالله – آخر تحديث: ١٣:٠٠ ، ٢١ سبتمبر ٢٠١٧ ذات صلة كيف توفي علي بن أبي طالب كيف استشهد علي بن أبي طالب متى توفي علي بن أبي طالب أين دفن علي بن أبي طالب رضي الله عنه استشهاد علي بن ابي طالب كان علي رضي الله تعالى عنه يعلم انه سيموت قتيلاً فقد أخبره رسول الله صلى الله عليه وسلم ذلك ، وان قاتله سيكون أشقى الناس روى الإمام أحمد رحمه الله في فضائل الصحابة عن فضالة بن أبي فضالة الأنصاري رضي الله عنه قال : خرجت مع أبي عائد لعلي بن أبي طالب من مرض أصابه ثقل منه ،قال: فقال لي أبي :ما يقيمك بمنزلك هذا لو أصابك اجلك لم يلك إلا اعراب جهينة تحمل إلى المدينة ، فإن أصابك اجلك وليك أصحابك ، فقال علي : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم عهد إلي ان لا اموت حتى أؤمر ، ثم تخصب هذه -يعني لحيته ، من دم هذا-يعني هامته ولقد نعى رسول الله صلى الله عليه وسلم لنفسه ولأصحابه قبل ثلاثين سنة تقريباً ، فقد روى الإمام الترمذي رحمه الله تعالى في صحيحه عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان على حراء هو و أبو بكر وعمر وعلي وعثمان وطلحة والزبير رضي الله عنهم، فتحركت الصخرة ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم ( إهدأ ، إنما عليك نبي أو صديق أو شهيدأو عن وقوع جريمة القتل البشعة فيروي علماء التاريخ أن ثلاثة من الخوارج وهم عبدالرحمن بن ملجم الحميري الكندي والبرك بن عبدالله التميمي و عمرو بن بكر التميمي ، قد اجتمعوا وتعاهدوا على قتل علي ومعاوية وعمرو بن العاص ، على أن يتولى ابن ملجم قتل علي أما عبدالرحمن بن ملجم فأتى أصحابه بالكوفة وكاتمهم أمره كراهية أن يظهروا شيئاً من أمره ، وإنه لقي أصحابه ، وأتى عبدالرحمن بن ملجم رجلاً سفاكاً للدماء من أشجع ، وعرض عليه أن يشاركه في جريمته النكراء فقال الأشجعي :ثكلتك أمك ، لقد جئت شيئاً إدا ، كيف تقدر على قتله؟ قال : أكمن له في السحر ، فإذا خرج إلى صلاة الفجر شددنا عليه فقتلناه ، فإن نجونا شفينا أنفسنا وأدركنا ثأرنا ، و إن قتلنا فما عند الله خير من الدنيا وزبرج أهلها ، قال : ويحك ، لو كان غير علي لكان أهون علي ، قد عرفت بلاءه في الإسلاموسابقته مع النبي صلى الله عليه وسلم ن وما أجدني أشرح لقتله ، قال: أما تعلم أنه قتل أهل النهروان ؟قال : نعم نقتله بما قتل إخواننا به ، فأجابه اختبأ ابن ملجم و الأشجعي عند الفجر يرقبان قدوم علي ، فأقبل علي ينبه الناس للصلاة ويقول : الصلاة الصلاة ، فشد عليه شبيب فضربه بالسيف فلم يصبه ، فشد عليه ابن ملجم فضربه على قرنه فقال : لا حكم إلا لله ن ليس لك يا علي ولا لأصحابك ، وفر شبيب وقبض على ابن ملجم ، وقدم علي جعدة بن هبيرة ليصلي بالناس صلاة الصبح ، وحمل علي إلى منزله و حمل إليه عبدالرحمن بن ملجم ، فقال : إن مت فاقتلوه ، وإن عشت فأنا أعلم كيف أصنع به فقال جندب بن عبدالله : يا أمير المؤمنين ن إن مت نبايع الحسن؟فقال : لا آمركم ولا أنهاكم ، أنتم أبصر ولما حضرته الوفاة جعل يكثر من قول لا إله إلا الله ، وقيل أن ىخر ما تلفظ به كان (فمن يعمل مثقال ذرة خيراً يره ، و من يعمل مثقال ذرة شراً يره)

    إقرأ المزيد على موضوع.كوم: http://mawdoo3.com/%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B4%D9%87%D8%A7%D8%AF_%D8%B9%D9%84%D9%8A_%D8%A8%D9%86_%D8%A7%D8%A8%D9%8A_%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8