صاحب مقهى و مخبزة “وردة” يشرد 29 عائلة تطوانية

عمال مخبزة وردة

إضطر 29 مستخدما بمقهى ومخبزة وردة الكائنة بشارع محمد داوود حي السكنى والتعمير الدخول في إعتصام مفتوح أمام مقر عملهم السابق، بعدما عمد صاحب المقهى والمخبزة التحايل على القانون وإغلاق مشروعه بدعوى الإفلاس.

وبحسب مصدر نقابي فإن ال29 مستخدما تفاجأوا يوم الأربعاء 27 يناير المنصرم بتغيير أقفال المقهى والمخبزة، دون سابق إنذار، ليعلموا في ذات اليوم أنهم رمي بهم في براثين العطالة دون إشعار مسبق.

وأضاف المصدر أنهم وفي إطار مكتبهم النقابي المنضوي تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل، وتحت إشراف مندوبية الشغل، تم عقد جلستين لمعالجة المشكل، غير أن صاحب المشروع تخلف عنهما رغم التوصل بالإستدعاء، مما ينم عن النية المبيتة والإصرار على تشريد عمال الذي قضى أغلبهم 23 سنة من العمل .

وشدد المصدر أن العمال وجدوا أنفسهم في نفق مسدود، مما دفعهم إلى رفع دعوى قضائية ضد هذا الطرد التعسفي المقنع بغلاف الإفلاس على أمل أن تنصفهم العدالة وتخفف من حرقة العطالة التي دخلوها عنوة.

0