صادم…”شاب طنجاوي” يغتصب عشيقته القاصر ويحتجزها بـ”كراج”

وعلمت شمال بوست أن المصالح الأمنية للدائرة العاشرة بطنجة، تلقت شكاية من طرف والد فتاة قاصر، تبلغ من العمر 15 سنة، يدعي فيها تعرض ابنته للاختطاف من طرف شخص يقطن بنفس الحي، منذ عدة أيام وهي مختفية عن الأنظار، رغم محاولات البحث عنها في أماكن مختلفة.

وأكدت مصادر أمنية أنه تم الاستماع لوالد الضحية وشقيقتها، التي أكدت أن المختفية تجمعها علاقة عاطفية  بشاب يسكن بنفس الحي التابع لمنطقة امغوغة، وبعد تحديد هويته ومحل سكناه، تحركت عناصر الشرطة بعد إجراء تحرياتها في اتجاه حي امغوغة، بعدما تبين لها أن الجاني يحتجز الفتاة القاصر، بأحد الكراجات في نفس المنطقة السكنية.

وأضافت المصادر نفسها، أن عناصر الشرطة أعدت كمينا محكما للجاني، تقمص أحد أفرادها دور أحد أبناء الحي، ليستدرج الشاب المختطف، لفتح أبواب “الكاراج”، ليتم ضبطه في حالة تلبس مع الفتاة القاصر، المختفية منذ عدة أيام عن أسرتها.

وأظهرت الأبحاث التمهيدية مع الطرفين تصريحات متناقضة، فبينما صرحت الفتاة ذات ال 15 ربيعا، بأن صديقها اختطفها واحتجزها بالقوة حيث كان يمنعها من مغادرة “الكراج”، حيث كان يقوم باغتصابها وممارسة الجنس عليها بالقوة دون رضاها، فإن المتهم صرح نقيض ذلك، عندما قال للمحققين إن الضحية تربطه معها علاقة عاطفية، وأن مرافقتها له تمت برضاها، لكنه منعها بالقوة من مغادرة المكان لتعلقه الشديد بها.

المشتكى به رفقة صديقه صاحب الكراج وضعا رهن تدابير الحراسة النظرية بعد إحالتهما على المصلحة الولائيةً للشرطة القضائية من أجل استكمال الأبحاث، في حين تم انتداب سيارة اسعاف للضحية من أجل نقلها للمستشفى قصد تلقي العلاجات الضرورية وإجراء المعاينات الطبية اللازمة في هذه القضية بعد الاستشارة مع النيابة العامة المختصة.

مقالات أخرى حول
0