صحفية بإذاعة BBC تتعرض للمنع من طرف السلطات بتطوان

تدخلت السلطة المحلية بتطوان ممثلة في قائد ” حي جامع المزواق ” زوال اليوم الأربعاء لمنع صحفية بإذاعة BBC البريطانية من أخذ آراء ساكنة الحي بخصوص سفر بعض الشباب من السلفيين للالتحاق بالجماعات المقاتلة بسورية والعراق وخاصة تنظيم داعش.

الصحفية ” سيليست ” التي كان مرفوقة بصحفية أخرى وبرئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع تطوان ” علي العلاوي ” تم توقيفها من طرف قائد المقاطعة الإدارية بالحي، الذي طالبها بمده بترخيص من وزارة الاتصال والداخلية من أجل السماح لها بمباشرة المهمة الصحفية التي حلت بمديمة تطوان من أجل إنجازها.

” علي العلاوي ” وفي إتصال هاتفي مع شمال بوست أكد أن الصحفية أبرزت للقائد بطاقتها المهنية وأعطته كافة بياناتها الشخصية، موضحة له أن العمل الذي تقوم به لا يحتاج إلى ترخيص، لكونها لا تعمل على إنجاز تقرير مصور يلزمه ترخيص من المركز السينمائي المغربي ووزارة الاتصال، وأن قرار منعها يتنافى مع المواثيق الدولية التي تضمن حرية العمل الصحفي.

” العلاوي ” أشار في ذات التصريح أن قائد حي جامع المزواق أصر على منع الصحفية تنفيذا للتعليمات، مما اضطرها لمغادرة الحي تحت مراقبة أعوان السلطة الذين ظلوا يراقبون تحركاتها والطاقم المرافق لها إلى غاية ذهابهم.

وتعليقا على هذا المنع اعتبر ّ ” علي العلاوي ” أن مثل هذه الممارسات تعبر عن غباوة المسؤولين المغاربة، وتسوق صورة المغرب كبلد ينتهك حرية التعبير، ويؤكد مساره في مسلسل التضييق على العمل الصحفي. وينتظر أن تصدر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في الساعات المقبلة بيانا بخصوص المنع الذي طال الصحفية بإذاعة بي بي سي البريطانية.

يذكر أن السلطات المحلية بتطوان قد منعت الأسبوع الماضبي مراسل قناة العربية بالمغرب ” عادل الزبيري ” من إنجاز تقرير مصور حول دور المجتمع المدني بتطوان في مواجهة الفكر المتطرف.

1