ضبط شحنات كبيرة من المخدرات بساحل واد لو قد تطيح بمسؤولين في القوات المساعدة

فتحت مصالح الدرك الملكي تحقيقا مع عناصر من القوات المساعدة المكلفة بحراسة الشواطئ بسواحل واد لو على خلفية ضبط البحرية الملكية يوم الجمعة الماضي أزيد من طن من المخدرات بعرض ساحل المنطقة.

واستعمت مصالح الدرك لعشرة من عناصر القوات المساعدة لمدة ثلاثة أيام متتالية يشتبه في تسهيلهم لعملية تهريب المخدرات خاصة وأن توقيتها كان يتزامن مع إجراء المنتخب المغربي لمباراته ضد إيران.

وكشفت مصادر مطلعة، أن الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بتطوان من المنتظر أن يعطي تعليماته للدرك الملكي للاستماع إلى مسؤول رفيع في القوات المساعدة سبق وأن اشتغل بتطوان وعاد إليها من جديد وذلك لتعميق التحقيقات وتحديد المتورطين في هذه العملية، خاصة أن الرأي العام يتداول منذ مدة اسمه وعلاقته بتجار المخدرات بالمنطقة.

مقالات أخرى حول
,