ضربة موجعة للاتحاد الأوروبي بقرار خروج بريطانيا

قال الرئيس الأمريكي أوباما إنه يحترم قرار البريطانيين بالخروج من الاتحاد الأوروبي، فيما قال نائبه إنه كان يفضل قرارا آخر. واتسم موقف بان كي مون بالتحفظ فيما يرى بوتين أن قرار الخروج سيكون له تأثير على روسيا.

أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم الجمعة (24 حزيران/يونيو) أنه يحترم قرار بريطانيا بالخروج من الاتحاد الأوروبي مشددا على أن العلاقات مستمرة بين بلاده وبريطانيا. وجاء في بيان لأوباما “قال شعب المملكة المتحدة كلمته ونحن نحترم قراره. المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي سيبقيان شريكان لا يمكن الاستغناء عن أي منهما بالنسبة إلى الولايات المتحدة حتى عندما يبدآن التفاوض بشأن (طبيعة) العلاقة المستمرة بينهما”.

من جانبه، قال جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي إن الولايات المتحدة كانت تفضل بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي لكنها تحترم نتيجة الاستفتاء الذي انتهى بخروجها من التكتل. وقال بايدن في كلمة بدبلن “علي أن أقول إننا كنا نتطلع إلى نتيجة مختلفة. كنا نفضل نتيجة مختلفة… لكن الولايات المتحدة ترتبط بصداقة قديمة العهد بالمملكة المتحدة وهذا الرابط المميز للغاية سيستمر”. وأضاف “نحترم بالكامل القرار الذي اتخذوه”.

واتسم رد فعل الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، بالتحفظ حيال نتيجة الاستفتاء الذي أجراه البريطانيون أمس الخميس وأسفر عن تأييد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وقال بان اليوم ” عندما نتعاون سنكون أقوى، ونحن في الأمم المتحدة نتطلع إلى مواصلة العمل مع بريطانيا والاتحاد الأوروبي”. وأضاف بأنه ينتظر ويأمل أن تواصل بريطانيا الاحتفاظ بدورها الريادي في مواضيع مثل سياسة التنمية. وأكد الأمين العام للأمم المتحدة أن الاتحاد الأوروبي سيظل شريكا قويا في قضايا مثل الهجرة والسلام والأمن بالإضافة إلى المواضيع الإنسانية.

أما الرئيس الروسي فلاديمير بوتين فقد صرح بأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي سيكون له تأثير على أوروبا وروسيا. لكن بوتين لم يتوقع حدوث أي كارثة عالمية في الأسواق، مشيرا إلى أنها ستنكمش لبعض الوقت بعد خروج بريطانيا إلا أنها سرعان ما ستتعافى، بحسب وكالة سبوتنيك الروسية.

وأشار بوتين إلى أن تصريحات كاميرون حول مصلحة روسيا في خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي هي محاولة للتأثير على البريطانيين يعكس مستوى متدنيا للثقافة السياسية. وذكر بوتين أنه لا يعتقد تأثير خروج بريطانيا على مسألة العقوبات، معربا عن استعداد روسيا بالرد إيجابيا على أي خطوات إيجابية من الاتحاد الأوروبي.

0