عملية قتل بحي المصلى بتطوان والشرطة تتوصل الى الجناة وأسباب الجريمة

لقي شاب في عشريني مصرعه، في الساعات الأولى من صباح اليوم (السبت)، متأثرا بطعنة سكين تلقاها من أحد الأشخاص، سقط على إثرها مدرجا بدمائه بحي المصلى بتطوان.

وحسب تصريح لشمال بوست قال مصدر أمني، أن أربعة أشخاص قاموا بالاعتداء على الضحية (محمد.ع)، البالغ من العمر قيد حياته 29 سنة، بسبب خلاف سابق بينهم، حيث وجه له أحدهم طعنة قاتلة بواسطة سلاح أبيض من الحجم الكبير وأصابه على مستوى الصدر.

وأوضح نفس المصدر، إنه إثر توصل رجال الامن بالخبر، في حدود الساعة الثالثة صباحا، توجهت على الفور فرقة تابعة للشرطة القضائية إلى مسرح الجريمة، لتجد الضحية، وهو من ذوي السوابق العدلية،  في حالة حرجة جدا، حيث قامت على إثره باخطار عناصر الوقاية المدنية، التي حضرت إلى عين المكان وعملت فورا على نقله إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي سانية الرمل، حيث قدم له الطاقم الطبي كل الاسعافات الضرورية، قبل أن يتم وضعه تحت العناية المركزة والملاحظة بقسم الإنعاش، إلا أن حالته تدهورت ودخل في غيبوبة عميقة فارق بعدها الحياة

وأضاف المصدر، أن التحريات التي قامت بها فرقة أمنية تابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية، مكنت من اعتقال ثلاثة أشخاص فيما لازال شخص واحد في حالة فرار، موضحا أنه تم اقتيادهم إلى مقر الشرطة للتحقيق معه في اسباب وملابسات ارتكابه هذه الجريمة.

0