فضيحة.. شجار بين جمركيين بسبب سيارة لتهريب السلع بباب سبتة

فضيحة حقيقية شهد عليها عدد من المهاجرين المغاربة العائدين إلى بلدهم، عبر معبر باب سبتة، اليوم الثلاثاء، بسبب شجار بين جمركيين من أجل مصير سيارة لنقل السلع المهربة.

شهود عيان أكدوا لشمال بوست أن الشجار العنيف بالسب والقذف بين الجمركيين اللذان يعملان في ممرات تفتيش السيارات، والذي كاد يتطور لعنف جسدي بينهما، كان بسبب قيام أحد الجمركيين بحجز سلع صاحب إحدى سيارات التهريب والتي سبق للجمركي الٱخر أن توسط في مرورها.

حوادث مماثلة يعرفها المعبر بشكل يومي حيث تطغى المزاجية والوساطات في التعامل مع ممتهني التهريب، الذين يستفيذ بعضهم من قوة علاقاته ببعض المسؤولين الذين راكموا ثروات يصعب تبرير مصدرها وإن كان المصدر معروفا لدى الرأي العام، في حين يبقى الٱخرون ضحايا العشوائية في تطبيق القانون في معبر يمارس فيه كل شيء ما عدا القانون.

الفوضى الموجودة بالمعبر الحدودي، الذي سبق لتقارير حقوقية وأخرى رسمية أن وصفته بالنقطة السوداء التي تخرب اقتصاد البلاد وتشكل مجالا للاغتناء غير المشروع وهدر كرامة المواطنين، تبقى السمة الأساسية التي يراد أن يظهر بها المعبر حتى يبرر خرق حقوق الانسان بها واستغلالها في عدد من المٱرب الأخرى أبرزها التساهل مع مافيا التهريب المنظم عبر إظهار الوضع كأنه أكبر من أن يكون تحت السيطرة.