فنان مسرحي من الحسيمة يلقى حتفه في معارك قتالية بسوريا

مقاتلين مغاربة في صفوف داعش

لقي شاب مغربي ينحدر من الحسيمة حتفه خلال معركة بين الجيش السوري وعناصر تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش” في مدينة تدمر الأثرية، وذلك يوم الجمعة  25 مارس المنصرم.

وأوردت مصادر محلية متطابقة أن الشاب البالغ من العمر حوالي 30 سنة يدعى “طارق أ” وكان ينشط كفنان مسرحي، وكان قد التحق بصفوف “داعش” قبل سنتين.

وأضافت ذات المصادر أن الشاب قبل تطرفه والتحاقه بسوريا للاإضمام الى تنظيم “داعش” كان طارق مرتبطا بمجموعة من الأنشطة الفنية بحيث شارك في عدد من الاعمال المسرحية ونال عدة جوائز محلية ووطنية.

يذكر أن المئات من المغاربة لقوا حتفهم على طريقة طارق في سورية، فيما تشير العديد من الاحصائيات ان حوالي 3000 مغربي لا زالوا ينشطون الى جانب تنظيم داعش والجماعات الاسلامية الاخرى.

مقالات أخرى حول
, , ,
0