قائد مقاطعة مولاي المهدي بتطوان يشوه وجه مواطن ويعتدي عليه بالضرب

تقدم مواطن بشكاية للوكيل العام بمحكمة الاستئناف بتطوان، ضد قائد مقاطعة مولاي المهدي “سعيد السعدي” وعون سلطة يتهمهما بالاعتداء عليه بالضرب.

وحسب نص الشكاية التي حصلت عليها شمال بوست، فقد تعرض المواطن يوم الثلاثاء الماضي بالقرب من مقر باشوية تطوان لاعتداء شنيع من طرف القائد وأحد أعوان السلطة أفقدته الوعي وتسببت له كدمات ظاهرة على وجهه.

المعتدى عليه يرقد حاليا بمستشفى سانية الرمل بعد تدهور حالته على إثر الاعتداء الذي طاله من طرف القائد وأحد أعوانه.

قائد مقاطعة مولاي المهدي الذي يوصف بمدلل باشا تطوان، تكررت حالات اعتدائه على المواطنين، حيث سبق وأن اعتدى على مواطن داخل مكتبه، كما أن يعرف بتحريض البلطجية خلال الوقفات الاحتجاجية والتضامنية التي تعرفها مدينة تطوان.

وسبق لمحامي بهيئة تطوان أن تقدم بشكاية لدى الوكيل العام يتهم فيها قائد مقاطعة مولاي المهدي بالاعتداء عليه بالضرب وتكسير أضلاعه خلال إحدى الوقفات التضامنية بشارع محمد الخامس.

واستغرب مصدر حقوقي من الحماية التي يتمتع بها مدلل باشا تطوان، إذ لم يتم تحريك أي متابعة من طرف الوكيل العام رغم تعدد الشكايات في حقه.

مقالات أخرى حول
,