قاتل زوجته ذبحا بالعرائش يقدمه نفسه للأمن

أقدم الزوج الذي ذبح زوجته “غالية” من الوريد إلى الوريد، فجر أمس الخميس بحي الجزائر بالعرائش، على تسليم نفسه للأمن بعد أقل من يوم على فراره.

وحسب مصادر أمنية، فإن الأمن قام الإستماع إلى الزوج القاتل لمعرفة تفاصيل الجريمة، التي راحت ضحيتها زوجته الأم لثلاثة أبناء صغار، حيث تم وضعه تحث الحراسة النظرية، قبل أن يتم تقديم للمحاكمة.

هذا ومن المتوقع أن يُعاد تمثيل الجريمة في الأيام القليلة القادمة بعدما اعترف القاتل بجريمته.

وكانت هذه الجريمة قد خلقت هلعا كبيرا وسط ساكنة العرائش، خصوصا جيران الحي الدين إكتشفوا الجريمة بعدما شاهدوا ابنة الهالكة وهي في السن الرابعة ملطخة بالدماء