قاصرتين تحاولا الإنتحار بشكل مختلف بأصيلة

عاشت مدينة أصيلة أمس الأحد 19 ماي الجاري، يوما مختلفا عن باقي الأيام الأخرىن عندما حاولت فتاتين قاصرتين الإنتحار وقتين مختلفين.

وحسب مصادر أمنية فإن المحاولة الأولى تتعلق، بفتاة تناولت مواد سامة، محاولة وضع حد لحياتها، لأسباب ظلت مجهولة لحدود الساعة.

 

وأضافت ذات المصادر، أن تم نقل الفتاة الى مستشفى المدينة، حيث قام الطاقم الطبي بالتدخل، إذ خضعت لعملية غسل الأمعاء.

 

وفي حادث اخر، نجت فتاة من موت محقق، بعدما رمت بنفسها من الطابق الثالث لمنزل اسرتها.

الفتاة البالغة من العمر 14 سنة، أصيبت بكسور وجروح خطيرة، إذ تم نقلها الى مستشفى المدينة.

وباتت مدن الشمال تتصدر قائمة المدن الأكثر انتحارا على مستوى المملكة.