مؤتمر دولي بتطوان يسلط الضوء على قضية الشباب والهجرة

نجحت مجموعة البحث: “الديناميات الاجتماعية وعلاقات السلطة” بكلية الآداب والعلوم الإنسانية التابعة لجامعة عبد المالك السعدي بتطوان في تنظيم المؤتمر الدولي حول موضوع: “الشباب والهجرة وظواهر الاستبعاد الاجتماعي مقاربات عابرة للتخصصات” يومي 12 و13 مارس 2019. وكان المؤتمر مناسبة لتكريم عالم جليل قدم الكثير للدرس السوسيولوجي المغربي عبد الجليل حليم.

وشكلت الجلسة الأولى للمؤتمر فرصة لتقديم شهادات في حق المحتفى به السوسيولوجي عبد الجليل حليم التي قدمها طلبته الذين أشادوا بأخلاقه العلمية ونزاهته الفكرية وانضباطه الموضوعي في تقديم المادة وتعليمها ببداغوجيا عالية دون تحيز أديولوجي.

المؤتمر الذي حضره باحثون سيوسيولجيون من أمريكا رورسيا ودول عربية كالجزائر واليمن والسودان وفلسطين تطرق لإشكالية الشباب والهجرة التي تعد ضمن إهتمامات إشكاليتي الاستبعاد والهجرة حيث تم الوقوف على التجارب المؤسساتية والجمعوية التي تهم هذا الوضع، من خلال مساهمات الباحثين المشاركين.

وكانت القضية المركزية التي ركز عليها المؤتمر هي أوضاع الشباب من خلال مظاهر وأشكال التضمين والاستبعاد الاجتماعي التي يعيشونها، والتي ترتبط بوضعيات تخص حقوقهم وفرص عملهم في التعليم والتدريب، المشاركة السياسية والجمعوية وغيرها، كما سلط المؤتمر الضوء على آفاق وآمال وتطلعات الشباب.

كما كان المؤتمر مناسبة للنقاش والبحث عن إشكالية العلاقة السببية بين الاستبعاد الاجتماعي للشباب وظاهرة الهجرة، باعتبار هذه العلاقة جدلية بينهما، إذ يتغذى متغير الهجرة من ظاهرة الاستبعاد.