مجلس النواب يعلن عن المتغيبين، وعبد المولى يواصل إدمانه على التغيب

أقدم رئيس مجلس النواب خلال الجلسة الأسبوعية المخصصة للأسئلة الشفوية يوم الأمس الإثنين، على تلاوة لائحة البرلمانيين المتغيبين بدون مبرر موضوعي، عن جلسات شهر دجنبر.

هذا وهيمن على لائحة النواب المتغيبين، التي تلاها رئيس الجلسة، فريق التجمع الدستوري في المقدمة حيث تم تسجيل 4 غيابات في صفوفه، ويتعلق الأمر بـعبد الحق مهذب عن الإتحاد الدستوري الذي تغيب عن جلسات 23 أكتوبر و11 دجنبر وياسين الراضي عن ذات الحزب الذي تغيب عن جلسات 16 أكتوبر و13 دجنبر.

كما تغيب عن حزب التجمع الوطني للأحرار كل من حسن بنعمر عن جلسات 17 نونبر و11 دجنبر، ومصطفى تضمانت الذي تغيب للمرة الثانية عن جلسات 15 و27 نونبر و11 دجنبر المنصرم.

أما بالنسبة لحزب البام فقد حل ثانيا، حيث تغيب ثلاثة نواب برلمانيين من فريقه عن الجلسات الأسبوعية رغم توجيه تنبيهات لهم من طرف إدارة المجلس، ويتعلق الأمر بكل من صلاح الدين أبو الغالي و عبد اللطيف الزعيم بالإضافة لبرلماني إلى  فؤاد الدرقاوي.

من جهته مازال البرلماني “سمير عبد المولى” عن حزب العدالة والتنمية يتصدر قائمة المتغيبين، حيث كل شهر يتم توريد اسمه ضمن4، ففي شهر دجنبر تم التغيب في جلسات 4 و13 دجنبر الماضي.

هذا ويُرتقب أن يشمل قرار الاقتطاع من التعويضات الشهرية، أسماء الذين وردت أسمائهم، وذلك تطبيقا للنظام الداخلي لمجلس النواب، وهو القرار الذي اعتبرته عددا من الفرق البرلمانية تبخيسا لعملهم من دال مؤسسة المجلس النواب.