محمد مهيدية والي الشمال الجديد الذي يتنقل بجهات المغرب بثقة ملكية

ازداد السيد محمد مهيدية الذي عينه صاحب الجلالة الملك محمد السادس اليوم الخميس واليا على جهة تطوان طنجة الحسيمة، في 8 أكتوبر سنة 1954 بمدينة سيدي قاسم .

وبدأ “محمد مهيدية” الحاصل على دبلوم مهندس دولة من المدرسة الوطنية العليا للمعادن ل “دووي” بفرنسا سنة 1981 ودبلوم المعهد العالي للإسمنت المسلح بمرسيليا سنة 1982 مساره الإداري بوزارة التجهيز، حيث تولى عدة مسؤوليات، كمدير إقليمي للأشغال العمومية بإقليم أزيلال (1987- 1993 ) قبل أن يتولى، ابتداء من سنة 1996، مهام مدير شركة تهيئة سلا الجديدة .

وقد حظي “محمـد مهيدية” بثقة الملك محمد السادس الذي عينه عاملا على عمالة الصخيرات تمارة بتاريخ 11 دجنبر 2002 قبل أن يجدد ثقته السامية في “مهيدية” ويعينه في 8 ابريل 2007 واليا لجهة تازة – الحسيمة- تاونات وعاملا على إقليم الحسيمة ثم واليا لجهة مراكش- تانسيفت – الحوز وعاملا على عمالة مراكش في فاتح مارس 2010، وهو المنصب الذي ظل يشغله إلى أن حظي مجددا بالثقة الملكية ليعين واليا للجهة الشرقية وعاملا على عمالة وجدة- أنجاد بتاريخ 10 مايو 2012 .

وعلى إثر دخول التقسيم الإداري الجديد للمملكة حيز التنفيذ، قام جلالة الملك محمد السادس بتجديد ثقته في “محمد مهيدية” ، حيث عينه واليا لجهة الشرق وعاملا على عمالة وجدة- أنجاد بتاريخ 13 أكتوبر 2015، وبعدها واليا على الرباط سلا زمور زعير، التي تعتبر قلب المغرب وولاية العاصمة الادارية.

محمـد مهيدية حاصل على وسام العرش من درجة فارس وهو متزوج وله ثلاثة أبناء .