اعتقال أستاذ كلية العلوم وعرض طالبات على الخبرة الطبية

أفضت ليلة من التحقيقات قضتها الشرطة القضائية بأمن تطوان في الاستماع لثلاث طالبات، إلى الحصول على اعترافات مهمة في قضية “الجنس مقابل النقط”، وعلاقة بالموضوع أصدرت النيابة العامة صباح اليوم الجمعة مذكرة بحث وطنية في حق الأستاذ المتهم بابتزاز طالباته بكلية العلوم.

فبعد تحقيق دقيق استمع خلاله المحققون للطالبات الثلاثة، اللواتي تم الوصول إليهن بناء على تحليلات المكالمات الهاتفية وكذلك صفحاتهن الفايسبوكية، اعترفن، بابتزاز الأستاذ لهن والتحرش بهن، وكذلك ممارسة الجنس مع بعضهن، بمقابل تمكينهم من نقط مرتفعة في المادة التي يدرسها.

وبعد إصدار النيابة العامة لمذكرة البحث في حق الاستاذ المتهم، انتقل رجال الأمن إلى مسكنه بمدينة طنجة غير أنهم لم يتمكنوا من إيجاده كما قام بإغلاق هاته النقال، قبل أن يتم اعتقاله زوال اليوم وسط نفس المدينة، مع أنه سبق وتوصل باستدعاء رسمي للمثول أمام المحققين بولاية أمن تطوان التي كان ينتظر أن يحل بها مساء يومه الجمعة.

من جانب آخر علمت شمال بوست أنه تم صباح اليوم أيضا عرض طالبتين على الخبرة الطبية بالمستشفى الجهوي سانية الرمل بتطوان في إجراء لم تفهم أهدافه لحد الساعة.

وكانت مجموعة أمنية تابعة لفرقة محاربة الجريمة المعلوماتية التابعة لولاية طنجة قد حلت بمقر ولاية أمن تطوان، قصد الإستعانة بخبرتها وكفائتها في مجال محاربة الجرائم الإلكترونية والمعلوماتية، حيث تعمل على تحليل التسريبات والتأكد من صحتها، والجهة أو الجهات التي تقف وراء التسريبات.

0