مركز أجيال للتكوين والوقاية الاجتماعية يحتفي بالموهبة “ابتسام بن داوود”

نظم مركز أجيال للتكوين والوقاية الاجتماعية التابع للرابطة المحمدية للعلماء يوم السبت 16 مارس 2019 معرضا تربويا لفائدة التلميذة الواعدة ابتسام بن داوود وذلك في إطار تشجيع مركز أجيال لمثل هذه المواهب وتخصيص جانب من الدعم المعنوي لها والعناية بمثل هذه الفئات.

المعرض شمل عرض مجموعة من اللوحات الفنية التي أبدعت أنامل ابتسام في نسج رسوماتها بطريقة جميلة مع استعمال ألوان فاتحة أثثت بها جدران المركز  وأعطت له رونقا خاصا حضي بتشجيع أساتذة و أطر تربوية وطلبة وفاعلين جمعويين الذين ساهموا بدورهم في شراء مجموعة من اللوحات عادت أرباحها للتلميذة ابتسام كتحفيز لها لمواصلة مسارها رغم التحديات والصعاب، كما أن مركز أجيال كانت له الكلمة الفصل حيث ساهم بدوره في شراء لوحتين بثمن تشجيعي تخلله بعد ذلك عرض مجموعة من الفقرات الفنية لاقت استحسان جميع الحاضرين.

جذير بالذكر أن التلميذة ابتسام عبرت للحضور عن مدى سعادتها وارتياحها وخصت بالذكر الدور الرئيسي الذي قامت به معها مديرة المركز الأستاذة دينا القادري والحب الذي تكنه لها وأن هذا الدعم هو ترسيخ لقيم الحب والتسامح تماشيا مع الأهداف والبرامج المسطرة من طرف المركز والدور الذي يلعبه في تأطير وتكوين الشبيبة بمختلف أعمارها وخلق ورشات هادفة ساهمت بشكل كبير في توجيه المستفيدين منه حيث كان لها إشعاع وصدى طيبين على المستوى المحلي والوطني.