مصرع الشاب التطواني ” شمس الدين بنصبيح ” في القتال الدائر بسورية

لقي الشاب التطواني ” شمس الدين بنصبيح ” الذي كان يقاتل ضمن صفوف تنظيم داعش، حتفه مؤخرا بالأراضي السورية دون معرفة ظروف مقتله. وتلقت عائلة الشاب خبر مقتله أواخر شهر يناير الماضي.

وكان ” شمس الدين ” يتابع دراسته بالكلية المتعددة التخصصات بمارتيل شعبة الإقتصاد، حيث اختفى عن الأنظار يوم الأحد 17 ماي من السنة الماضية، بتغيبه عن بيت والديه الكائن بحومة طنجاوة، دون أن يحمل معه بطاقته الوطنية و لا حتى جواز سفره.

وكانت الأسرة تعتقد أن حالة غيابه عادية، قبل أن تفاجئ باتصاله من إحدى المدن التركية، مؤكدا إعتزامه الإلتحاق بسوريا من أجل الإنضمام إلى تنظيم الدولة بالعراق والشام.

 

0