معتقلو حراك الريف يستأنفون الأحكام الصادرة في حقهم ابتدائيا

بعد الجدل الذي تفجر حول عدم رغبة معتقلي حراك الريف في استئناف الأحكام الصادرة في حقهم، تمكنت هيئة الدفاع، من إقناع ناصر الزفزافي ورفاقه من استئناف هذه الأحكام.

وقال موقع “الأول” نقلا عن بشرى الرويسي، المحامية وعضوة هيئة دفاع معتقلي الحراك، أن “هيئة الدفاع تمكنت اليوم من إقناع باقي المعتقلين الذين كانو يرفضون أن يسلكو مسطرة الإستئناف التي يخولها لهم القانون، وذلك بعد إقناعهم بأن هذه الخطوة حق من حقوقهم وبأن المحامين لن يتوانوا في سلك كل الطرق للوصول إلى إظهار برائتهم”.

وأكدت الرويسي حسب “الأول” أن هيئة الدفاع قررت أن تستأنف لربيع الأبلق، رغم رفضه لسلك هذه المسطرة، معتبرا أنه لا جدوى من الاتجاه في استئناف الأحكام، لكن هيئة الدفاع أخبرته بأنها ستمضي في هذه المسطرة من أجل مصلحته باعتباره موكلها وضمان حق من حقوقه، ألا وهو استئناف الأحكام.

كما كشف محامي المعتقلين، محمد أغناج  لموقع”تيل كيل عربي”، مباشرة بعد خروجه من سجن “عكاشة” بعد زوال اليوم الخميس، أن “نقاشهم مع المعتقلين الأربعة امتد لوقت طويل، ولم تكن مهمة اقناعهم باستئناف الأحكام الصادرة بحقهم سهلة”.