معملي “تيكافيش” و”كوماريت” يلوثان شوارع تطوان بنفايات الأسماك

عمالة تطوان

يشتكي مواطنوا مدينة تطوان في عدد من الشوارع من الروائح والمياه العفنة التي تخلفها شاحنات عشوائية تعمل يوميا على نقل النفايات الخاصة بمعملي “تيكافيش” و”كوماريت” للأسماك الموجودين بالمنطقة الصناعية.

ونبه مواطنون وتجار بحي المحنش، التقتهم شمال بوست، إلى خطورة الوضع على صحتهم، خاصة أن الأمر زاد عن حده في الأيام الاخيرة بشكل كبير، حيث يضطر عدد منهم إلى إغلاق محلاتهم التجارية مباشرة بعد مرور شاحنات نفايات الأسماك والتي تحول مسار سيرها إلى خط لانبعاث الروائح الكريهة وتسرب المياه العطنة.

من جابه نفى مسؤول عن قطاع النظافة بتطوان، أن تكون الشاحنات موضوع احتجاج المواطنين، تابعة لإحدى شركتي تدبير النظافة بالمدينة، حيث أكد لشمال بوست أن التدخل لزجر تلك شاحنات الغير المنظمة قانونا والتي لا تخضع لشروط العمل التي يفرضها القانون في هذا القطاع يبقى من اختصاص السلطات المحلية.

وقد يدفع استمرار نقل تلك الشاحنات العشوائية لنفايات الأسماك وتسببها في تلويث مسارها نحو المطرح البلدي، إلى تنظيم المتضررين لأشكال احتجاجاية ضد رئيس الجماعة الحضرية باعتباره مسؤولا عن النظافة بالمدينة، كما يعتزم نشطاء مراسلة مسؤولي شركتي “تيكافيش” و”كوماريت” للاحتجاج عليهم باعتبارهما المسؤولتان عن هذه الفضيحة البيئية.

مقالات أخرى حول
,