مهرجان فلامنكو – طرب في دورته الأولى بتطوان

ينظم بمدينة تطوان ما بين 17/18/19 شتنبر 2015 مهرجان فلامنكو – طرب في دورته الاولى بتطوان وهو المهرجان الذي يطمح إلى أن يصبح موعدا مرجعيا أساسيا ضمن خريطة المهرجانات العالمية التي تحتفي بفن الفلامنكو. وقد وضعت إدارة المهرجان برنامجا متكاملا من الأنشطة بهدف تقوية الأواصر الثقافية التي تربط بين الأندلس وشمال المغرب.

وسيجتمع فنانون متشبعون بالفلامنكو وبالموسيقى الأندلسية على خشبة دار الثقافة بتطوان طوال ثلاثة ايام ليقدموا عروضا يلتقي فيها الرقص والموسيقى والغناء.
وهكذا سيشهد يوم 17 شتنبر لقاء ما بين عازف القانون الماهر محمد رشدي المفرج و داني مورون أحد ألمع عازفي الجيتار الفلامنكو في الوقت الراهن والذي صاحب المعلم العبقري باكو دي لوسيا في جولاته الفنية الأخيرة، وعازف السيتار الأسطوري كوالبيرتو كارسا، أحد رواد حركة مزج الفلامنكوبأنواع موسيقية أخرى منذ بروز فرقة سماش الشهيرة إلى يومنا هذا. سيجتمع هؤلاء الفنانون لتقديم عرض بعنوان”أوتار من أجل اللقاء”.
ويوم 18 شتنبر سيكون لنا موعد مع السوبرانو والمغنية الكبيرة والباحثة سميرة القادري والمطربة المتألقة روسيو ماركيز اللتين سيقدمان عرضهما “زامبرا موريسكية”.
ويوم السبت 19 سبتمبر سيعرف اختتام هذه الدورة بمشاركة لمجموعة من فناني الفلامنكو الشباب وهم: الراقصان ماريا مورينو وخوسي خاين “الخونكو”و المغني دافيد بالومار والعازف داني دي مورون وسيقدمون في أول عرض عملهم الفني “من لاكاليتا إلى تطوان” الذي يمزجون فيه بين ابداعاتهم الفردية ليمتعوا الجمهور المغربي بفرجة من فن الفلامنكو تجمع بين العزف والغناء والرقص.
وفي إطار هذه الدورة الأولى من مهرجان فلامنكو – طرب بتطوان سيتم تنظيم أنشطة موازية مثل معرض “ذاكرة باكو” الذي سيكون مفتوحا للعموم خلال أيام المهرجان بمعهد سيرفانتيس بتطوان الذي سيعرف كذلك تنظيم محاضرتين لكل من خوان خوسي طييس و بيدرو ج. روميرو. وسيقدم الصحفي والكاتب والمدير الحالي للمركز الأندلسي للكتاب خوان خوسي طييس يوم 17 سبتمبر على الساعة 18 محاضرة بعنوان “باكو دي لوسيا، نجل البرتغالية” وموضوعها هو حياة وأعمال أهم عازفي غيتارالفلامنكو على مر العصور، في حين ستقدم محاضرة “تطوان والفلامنكو” للفنان والكاتب والمنشط الثقافي بيدرو خ.روميرو يوم الجمعة 18 شتنبر على الساعة 18.

برنامج المهرجان:

– العروض الفنية: بقاعة دار الثقافة على الساعة 21 
• 17 شتنبر : “أوتار من أجل اللقاء”
– داني دي مورون على الغيتار
– محمد رشدي المفرج على القانون
– غوالبرتو غارسيا على السيتار.
• 18 شتنبر: “زامبرة موريسكية”
– سميرة القادري.
– روسيو ماركيز.

• 19 شتمبر: “من لاكاليتا إلى تطوان”
– ماريا مورينو وخوان خوصي خايين ” إلخونكو” – في الرقص.
– ديفيد بالومار في الغناء.ش\ئسءض>”ئسء
– داني دي مورون في العزف على الغيتار.

– الندوات: ب معهد ثربانتس على الساعة 18.
• 17 شتنبر: “باكو دي لوسيا، نجل البرتغالية”
– عرض: خوان خوصي طييث.

• – 18 شتنبر ” تطوان والفلامنكو”
ـ عرض بيدرو ج روميرو.

ـ معرض: “ذاكرة باكو دي لوسيا” بمعهد ثربانتس

0