نائب رئيس جماعة تطوان يندد بالجريمة المرتكبة في حق ” محسن فكري “

ندد نائب رئيس الجماعة الحضرية لتطوان ” عبد الواحد اسريحن ” بالحادث المأساوي الذي تعرض له الشاب ” محسن فكري ” ليلة الجمعة بمدينة الحسيمة، بعد أن لقي حتفه داخل شاحنة الأزبال التي قامت بطحنه وهو يحاول استرداد بضاعته المصادرة من طرف رجال الأمر.

وعبر ” اسريحن ” في اتصال هاتفي مع شمال بوست عن أسفه البالغ للوضعية التي أصبح عليها المواطن المغربي، واستهتار السلطات ليس فقط بكرامته بل بحياته، وما يمكن أن يؤدي هذا التصرف إلى مزيد من الاحتقان في الشارع في ظل المعاناة التي يتكبدها المواطنون الباحثون عن لقمة العيش ” الحلال “.

وطالب نائب رئيس جماعة تطوان، الدولة المغربية بالكشف عن الحقيقة في مقتل ” محسن فكري ” وعدم تقديم أكباش فداء للتستر عن الفاعلين الحقيقيين الذين يقفون وراء هذه الجريمة النكراء، التي تنضاف إلى سلسلة الفظائع التي يتعرض لها الشعب المغربي.

وتقدم ” اسريحن ” بأحر التعازي لعائلة الفقيد ” محسن فكري ” ولكافة الشعب المغربي، معربا في ذات الوقت عن تضامنه المطلق مع كافة الأشكال الاحتجاجية السلمية التي انطلقت في العديد من المدن تنديدا بالمجزرة المرتكبة في حق المغدور .

0