نشطاء يحتجون من جديد على مهرجان ” بنعيسى ” بأصيلة

محمد بنعيسى رئيس مهرجان اصيلة الثقافي

عادت الاحتجاجات مجددا لتملأ شوارع مدينة أصيلة منددة بالمهرجان السنوي ” منتدى أصيلة الثقافي ” الذي يرأسه وزير الخارجية الأسبق ” محمد بنعيسى ” وبتسيده لرئاسة المجلس البلدي لأزيد من ثلاثة عقود.

ورفع المشاركون خلال هذه الوقفة التي نظمت بشارع محمد الخامس ومرت بسلام وبدون تدخل أمني عددا من الشعارات ” آش خاصك آلبطالي مهرجان دولي” و”آش خصك آالعريان مهرجان آمولاي “.

وشاركت في الوقفة مختلف الأطياف السياسية والحقوقية بالمدينة، وأدان متدخل، كان أحد المعتقلين التسعة عشر، بشدة سياسة “بنعيسى” في المدينة.

وطالبت عدد من الجمعيات في مدينة أصيلة بوقف المهرجان السنوي الذي ينظمه محمد بنعيسى، رئيس المجلس المدني لأصيلة ووزير الخارجية السابق، ودعت إلى مقاطعته هذا العام. وواجه بنعيسى، لأول مرة منذ انطلاق المهرجان قبل عدة سنوات، معارضة واسعة لـ«منتدى أصيلة الثقافي الدولي»، الذي تحضره العديد من الوفود العربية والأجنبية، إذ وجهت لبنعيسى اتهامات بالسطو على أرض فيها حديقة تابعة للأحباس من أجل بناء قاعة للعروض عليها لتنظيم أنشطة المهرجان

وكانت الوقفة الاحتجاجية الأولى قد عرفت تدخل أمني عنيف أسفر عن اعتقال 19 ناشطا بينهم امرأتين وتعنيف العديد من المحتجين، قبل الإفراج عن المعتقلين يوم الجمعة 08 غشت، تاريخ افتتاح الدورة السادسة والثلاثين.

0