نهاية قضية العامري : فسخ العقد بالتراضي وحفل وداع له يوم 5 يناير المقبل

تم صبيحة اليوم الثلاثاء التوقيع بشكل رسمي على فسخ العقد مع المدرب عزيز العامري، بحضور رئيس الفريق الحاج عبد المالك أبرون، بحيث وقع الطرفان على قرار فسخ العقد بشكل ودي وأخوي. وكان الطرفان قد وصلا لاتفاق مرضي ليلة الإثنين المنصرم، أفضى لفسخ العقد بالتراضي وهو ما ترجمه لقاء صبيحة اليوم الثلاثاء بمقر النادي، حيث دارت الأجواء في ظروف أخوية.

وقد شكر الحاج عبد المالك أبرون المدرب العامري، ونوه بما قام به خلال فترة تدريبه للفريق، وأكد له أن أبواب الفريق مفتوحة في وجهه وقت ما شاء، وهو نفس الإنطباع الذي عبر عنه المدرب العامري، الذي أوضح أن فترة مقامه بتطوان كانت جيدة، وأنه لقي الدعم والمساندة من مختلف مكونات الفريق طيلة هاته الفترة، وهو ما كان حافزا كبيرا له لتحقيق ما حققه مع الفريق، وأن مدة تدريبه لتطوان كانت طويلة ومهمة، وأنه لابد من يوم يأتي تكون فيه المغادرة.

من جانب آخر، قرر المكتب المسير للفريق تنظيم حفل تكريم للمدرب العامري، يوم 5 يناير 2015 بمدينة تطوان، اعترافا له على ما قدمه من خدمات للفريق خلال مدة تدريبه له

0