هل تعيد وزارة التعليم العالي عملية انتقاء عميد كلية أصول الدين بتطوان؟

أفاد مصدر مطلع إلى أن وزارة التعليم العالي قد تلجأ إلى إعادة انتقاء عميد كلية أصول الدين بتطوان مجددا التي جرت يوم السبت 14يوليوز 2018 بمعهد التجارة والتسيير بطنجة والتي سبق لوزارة التعليم العالي أن طالبت بإعادتها، بدون الإفصاح عن دواعي ذلك.

العملية الجديدة وحسب ذات ( المصدر )  شابتها فيما يبدو أخطاء مسطرية؛ بعد أن ترأس اللجنة الأستاذ محمد الكتاني، العميد الأسبق لكلية الآداب والعلوم الإنسانية بتطوان، عضو أكاديمية المملكة، مكلف بمهمة بالديوان الملكي، في حين أن مهمته الرسمية لا تسمح له بمثل هذه العملية، وستحرج معادلة نتيجتها المعروفة سلفا الديوان الملكي، إضافة إلى كونه سبق أن حاضر في رحاب هذه الكلية بدعوة من نفس العميد، وطبعت له الكلية تلك المحاضرة في كتاب وبتقديم العميد/المرشح الآن.

وأكد المصدر، على أن هذا العامل منع الأستاذ محمد يسف الأمين العام للمجلس العلمي الأعلى من المشاركة في هذه اللجنة، لأن الأستاذ محمد التمسماني/المرشح، يشغل عضوية المجلس العلمي.

كما كان في عضوية هذه اللجنة المندوب الجهوي للشؤون الإسلامية، وهذه الصفة تطرح إشكالات من عدة وجوه، فهو ليس فاعلا، بل مجرد موظف حديث العهد بالجهة. وفوق هذا، لا يملك الصلاحية لمثل هذه المهمة، بحيث لا يملك تفويضا في ذلك من وزارة الأوقاف.

وختم المصدر على أن النتيجة المعروفة سلفا ستضع وزارة التعليم العالي ضمن اصطفافات إديولوجية معينة، هي في غنى عنها.