2017/06/26

وثيقة إسبانية قد تطيح بأسماء مغربية يشتبه في تبييضها أموال الاتجار الدولي في المخدرات

شمال بوست

كشفت صحيفة “الصباح”، عن معطيات تخص تورط أسماء مغربية في غسيل الأموال المحصلة بالتهريب الدولي في المخدرات بين المغرب وإسبانيا.

وقالت ” الصباح ” أن وثيقة صادرة عن الدائرة التنفيذية لمكافحة غسيل الأموال في إسبانيا كشفت عن معطيات تنذر بسقوط أسماء مغربية كبيرة تستعمل شركات مختلطة بأسماء وسطاء، مسجلة اتساع دائرة تجارة مشبوهة ورطت أصحاب 71 حساباً بنكياً، أغلبهم مغاربة في تمويل الجريمة المنظمة.

وأضاف المصدر أن الهيئة المالية الإسبانية كشفت أن الأموال المتحصلة من سرقات كبرى والتهريب وتجارة المخدرات تنتقل بين المغرب وإسبانيا عبر بنوك في لندن وجبل طارق، موضحة أن عشرات المتابعين بالجرائم المالية في المحاكم الاسبانية وسطاء مغاربة يحملون الجنسية الإسبانية مهمتهم إخفاء هويات شخصيات وازنة في البلدين تبحث عن ممرات غير قانونية لإيصال الأموال إلى البنوك البريطانية .

وكانت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء قد استنطقت مؤخرا منعش عقاري ينحدر من تطوان، للاشتباه في معاملاته المالية التي تحوم شكوك حول ارتباطها بتبييض أموال تجارة المخدرات لشخصيات مغربية اغلبها يوجد بالخارج.