وسط غضب المواطنين إقامات ومركبات خاصة تحتل أجزاءا من شواطئ عمالة المضيق الفنيدق

احتلال شاطئ كابو نيكرو بمرتيل

يشتكي مصطافون بعمالة المضيق الفنيدق من تغول مسؤولي بعض الاقامات والمركبات السياحية القريبة من شواطئ العمالة، حيث يقومون بخرق القانون واحتلال مساحات من الشواطئ ويمنعون المصطافين من الاقتراب منها.

ويعتبر شاطئ كابو نيغرو بمرتيل من أبرز الشواطئ الذي قامت فيه إحدى الاقامات السياحية باحتلال شاطئه، إضافة إلى إقامات أخرى في شاطئ ألمينا بالمضيق، حيث يقوم حراس أمن خاصون بمنع المصطافين من الاستجمام أو السباحة أو الجلوس في مساحات مهمة من الساحل المقابل لتلك الاقامات.

وكانت منشورات وتعليقات تأكدت من صحتها شمال بوست، قد أظهرت كيف تقوم بعض الاقامات بحجز مساحات مهمة من الشواطئ وجعلها شواطئ خاصة بها لفائدة المقمين بها، الأمر الذي يعتبره عدد كبير من المصطافين ششطا واستغلالا وتراميا على الملك العام البحري، دون أن تحرك السلطات الوصية ساكنا لردع المخالفين.

ويطالب المواطنون المشتكون من السلطات المحلية بعمالة المضيق الفنيدق والادارات المحلية، التدخل العاجل لمنع احتكار واسحتلال الشواطئ العمومية، وفتحها للعموم باعتبارها أماكن عامة.