وفاة أم وابنها ” المعاق ” في حادث حريق شب بمنزلها بحي كويلمة

واجهة المنزل المحترقة

اهتز سكان حي كويلمة صباح اليوم الأحد على وقع حريق اندلع بأحد المنازل بالقرب من السوق ما أدى إلى وفاة سيدة وابنها ” المعاق “، في حين نجا الزوج والإبن الآخر.

وفور إخطارها بالحريق انتقلت إلى عين المكان فرق الوقاية المدنية للتعامل مع الحريق، في حين عملت عناصر الشرطة العلمية لولاية أمن تطوان التي فتحت تحقيقا لمعرفة أسباب اندلاع الحريق الذي أودى بحياة شخصين.

كما تم نقل الأب وابنه على وجه السرعة للمستشفى المدني سانية الرمل بتطوان، نتيجة إصابتهما باختناق حاد بسبب استنشاق دخان الحريق.

هذا في الوقت الذي تم فيه وضع جثة الأم وابنها ” المعاق ” بمستودع الاموات في انتظار عرضهما على التشريح الطبي تحت إشراف النيابة العامة لمعرفة ظروف الوفاة.

وحسب بعض الشهادات فإن أسباب الحادث يرجح أن يكون ناتجا عن ارتفاع درجة حرارة ” شاحن ” الهاتف المحمول ما تسبب في اندلاع الحريق في محتويات المنزل.

الحريق أتى على محتويات المنزل
الحريق أتى على محتويات المنزل

 

مقالات أخرى حول
, ,
0