وفاة شخص من المصابين في حادث التدافع بمعبر “باريو تشينو” بمليلية المحتلة

أفادت السلطات المحلية لإقليم الناظور بأن أحد الأشخاص (حوالي 39 سنة)، المصابين في حادث التدافع الذي شهده معبر “باريو تشينو” قد لفظ أنفاسه الأخيرة بالمستشفى بعد ظهر اليوم.

الضحية كان قد نقل إلى المستشفى مع عدد من المصابين بحالات إغماء، بعد وقوع حالات تدافع صباح اليوم الإثنين بين ممتهني التهريب بالمعبر الحدودي الفاصل بين الناظور ومليلية المحتلة.

وأضافت ذات المصادر أنه سيتم اتخاذ جميع الإجراءات لنقل جثمان الضحية.