وفاة مواطن تطواني أضرم النار في جسده الأحد الماضي

لقي، مساء أول أمس(الإثنين)، شخص ينحدر من حي كرة السبع حتفه، بمستشفى سانية الرمل بتطوان، بعد أن أضرم النار في جسده مساء الأحد الماضي أمام منزله احتجاجا على ظروفه الاجتماعية وأوضاعه المادية الصعبة.

الضحية (ع.م)، فارق الحياة متأثرا بحروق من الدرجة الثالثة أصيب بها، بعد أن عمد على صب البنزين على جسده، أمام باب منزله، بسبب الظروف الاجتماعية التي يعيشها.

الضحية البالغ من العمر حوالي 46 سنة، ويعمل مياوما وأصبح عاطلا عن العمل، كان يعاني من مشاكل عائلية ونفسية جد صعبة، بعد أن دخل في خلاف مع زوجته منذ وقت طويل حول مسطرة طلاق جارية بينهما في المحكمة ومصاريف النفقة التي تخص طفلهما.

وحسب مصادر من الحي، فالهالك لم يتمكن أداء واجب كراء الغرفة التي كان يكتريها بحي كرة السبع، ما جعل مالك الغرفة يقوم بقطع الماء والكهرباء عنه، وتهديده بطرده ومتابعته قضائيا.

 

مقالات أخرى حول
,