- Advertisement -

- Advertisement -

تجار يطالبون بفتح تحقيق في عملية انتقاء وكلاء سوق الجملة بتطوان

نظم مجموعة من الوكلاء السابقين وتجار الخضر والفواكه بسوق الجملة بتطوان وقفة احتجاجية، صباح اليوم الاثنين، للتنديد بالخروقات والتلاعبات التي شابت عملية انتقاء الوكلاء الذين فازوا بصفقة مربعات سوق الجملة بالمدينة.

ورفع المحتجون خلال هذه الوقفة، التي دعت إليها النقابة الوطنية للتجار والمهنيين بتنسيق مع جمعية الخضارة ووكلاء سوق الجملة، لافتات تدين غياب الشفافية والنزاهة في عملية اختيار 12 وكيلا من أصل 67 شاركوا في العملية، مؤكدين أن المجلس البلدي عمد على إقصاء مترشحين تتوفر فيهم كل الشروط واعتمد آخرين لا علاقة لهم بالسوق والتجارة.

وكان عدد من الوكلاء السابقين والتجار قد وجهوا شكاية إلى محمد حصاد، وزير الداخلية، ومحمد اليعقوبي، والي تطوان، يطالبون فيها بفتح تحقيق في التلاعبات التي طالت نتائج مباراة وكلاء سوق الجملة لبيع الخصر والفواكه. كما طالب التجار في نفس الشكاية، من وزارة الداخلية إيفاد لجنة للتحقيق في تلك الخروقات، التي تسبب في تشريد ما لا يقل عن 60 شخصا، غالبيتهم لهم ارتباط بالسوق ولهم أسر يعيلونها، مؤكدين أنهم عازمون على التصعيد وخوض جميع أشكال الاحتجاج إلى حين الاستجابة لمطلبهم بفتح تحقيق ومراجعة تلك اللوائح.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد