- Advertisement -

- Advertisement -

المهاجرين غير الشرعين بطنجة يستفيدون من الدفعة الأولى لبطاقات الإقامة

مهاجرين

استلم صباح اليوم السبت عدد من المهاجرين غير الشرعيين بمدينة طنجة بطائق الإقامة، التي أصدرها مكتب الأجانب وعديمي الجنسية، لفائدة  المهاجرين المقيمين بصورة غير شرعية فبالمغرب.

وأشرف والي ولاية طنجة محمد اليعقوبي، وممثلين عن اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان، على توزيع بطائق الدفعة الأولى التي همت تسعة عشر شخصا ينحدرون من دول مختلفة من جنوب الصحراء

وتأتي هذه العملية تنفيذا للتعليمات لتعليمات الملك محمد السادس، المتعلقة بوضع سياسة وطنية جديدة في مجال الهجرة واللجوء، وتتويجا للمرحلة الأولى من جهود مكتب الأجانب الذي تم ّإحداثه بمقر ولاية طنجة، الذي قام إلى غاية أواخر يناير بتسلم أزيد من 800 طلب في هذا الشان، أغلبها من طرف المهاجرين المنحدرين من دول إفريقيا جنوب الصحراء.

وتشير إحصائيات صادرة عن ولاية طنجة، إلى إنخفاض إقبال الأجانب على طلب تسوية وضعيتهم القانونية، مقارنة مع باقي كافة جهات وعمالات وأقاليم المملكة، وهو يعزوه محللون إلى الموقع الجغرافي لمدينة طنجة الذي يجعل منها نقطة عبور أكثر مما يجعلها مستقرا للإقامة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد