- Advertisement -

- Advertisement -

تلاميذ طنجة يحتجون على وفاة زميلهم ونيابة التعليم تفتح تحقيقا

شمال بوست

أعلنت النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بعمالة طنجة أصيلة، عن تشكيل لجنة تحقيق عقب وفاة تلميذ بثانوية زينب النفزاوية، بعد إصابته بنوبة قلبية خلال حصة التربية البدنية صباح يوم الأربعاء الماضي.

وقالت نيابة التعليم في بلاغ لها، أنها شكلت لجنة للبحث والتحقيق في حيثيات الحادث المؤلم، وانتقلت بإشراف النائب الإقليمي لمستشفى محمد الخامس ثم لثانوية زينب النفزاوية، لمتابعة البحث والتقصي.

وكانت ثانوية زينب النفزاوية بطنجة، على موعد صباح اليوم الجمعة 21 فبراير 2014، مع احتجاجات قوية شارك فيها الآلاف من تلاميذ ثانويات وإعداديات طنجة، للمطالبة بمحاسبة مدير المؤسسة الذي رفض استدعاء الإسعاف إلا بعد مضي حوالي نصف ساعة على ابتلاع الضحية للسانه اثناء حصة الرياضة، واعتبر مسؤولا مباشرا عن وفاة التلميذ “محمد علي الزكاني”، أثناء حصة التربية البدنية.

وانطلقت المسيرة من ثانوية زينب النفزاوية عبر شارع الحسن الثاني في طريقها إلى نيابة التعليم، حيث انضم إليها تلاميذ جل ثانويات وإعداديات طنجة، بالإضافة غلى أباء وأمهات التلاميذ، لمطالبة نيابة التعليم باتخاذ الإجراءات القانونية في حق مدير المؤسسة.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد