- Advertisement -

- Advertisement -

لجنة وزارية تزور المستشفى الجهوي للامراض العقلية بتطوان

قامت لجنة تابعة لوزارة الصحة بزيارة للمستشفى الجهوي للامراض العقلية بتطوان، ابتداءا من يوم الثلاثاء 18 مارس 2014، بهدف تقييم العمل الذي تقوم به هذه المؤسسة الاستشفائية.

وسيتركز عمل اللجنة على فترة تزيد عن 4 أشهر خاصة في الامور المتعلقة بالشروط الاعتمادية الاستشفائية حيث ووقفت اللجنة، حسب بلاغ لمديرية مستشفى الامراض العقلية بتطوان، على مدى جودة الخدمات المقدمة للنزلاء والمرضى الذين يقصدون المستشفى، خاصة منها الخدمات الطبية وشبه الطبية، فضلا عن اطلاعها على سجلات المرضى وسلامتهم وأماكن الاستشفاء، وكذا على الأداء التدبيري لموظفي الصحة العاملين بالمستشفى. وتندرج هذه الزيارة،  في إطار برنامج إعادة هيكلة الميدان الصحي لبلوغ الجودة والسلامة في مستشفيات الامراض العقلية والنفسية وفي اطار برنامج الاعتمادية الاستشفائية الذي انخرط فيه المغرب بتعاون مع المنظمة العالمية للصحة.

الملك محمد السادس يدشن المستشفى وبجواره المصطفى بعجي مدير المستشفى
الملك محمد السادس يدشن المستشفى وبجواره المصطفى بعجي مدير المستشفى

ويعتبر مستشفى الامراض العقلية بتطوان نموذجا في التسيير والاستقبال رغم  الاكراهات التي تواجه أطره الصحية، والمتعلقة أساسا بضعف الاعتمادات المالية المخصصة لتسييره.

وأشرف الملك محمد السادس، في دجنبر 2011، على تدشين المستشفى الجهوي للأمراض العقلية بعد إعادة بنائه بغلاف مالي يناهز 6ر14 مليون درهم، والذي تبلغ طاقته الاستيعابية 90 سريرا، ويستفيذ منه نحو 5ر2 مليون شخص، خاصة من سكان أقاليم تطوان وشفشاون ووزان وعمالة المضيق الفنيدق.

ويضم المستشفى الذي تمت إعادة بنائه على مساحة 1700 مترا مربعا مصالح وأقسام لعلاج الأمراض العقلية والعصبية والطب الشرعي، ومصالح للعزل والطوارئ والفحوصات، وجناحا إداريا وقاعة للأنشطة الاجتماعية والعلاج الوظيفي.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد