- Advertisement -

- Advertisement -

كلاسيكو الليغا على شاشة السينما لأول مرة في تاريخ تطوان

أفادت مصادر خاصة لشمال بوست أن مالك سينما ” أبيندا ” بتطوان الحاج محمد بوديح، قرر عرض لقاء الكلاسيكو المرتقب يوم غد الأحد بين الغريمين التقليدين ريال مدريد وبرشلونة، على شاشة سينما أبنيدا على الساعة الثامنة مساء موعد انطلاق المباراة بملعب سانتساغو برنابيو.

وستكون هذه أول مرة يعرض فيها لقاء في كرة القدم بهذا الحجم على الشاشة الكبيرة بمدينة تطوان، حيث يستمكن رواد السينما من متابعة الفيلم المعروض عشية الأحد، ومن بعده المباراة المهمة في الدوري الإسباني.

وينتظر ان تعرف هذه الخطوة -في حال إن تمت – إقبالا مهما من طرف المتتبعين ومحبي الليغا الإسبانية، نظرا لما ستمنحه الشاشة الكبيرة من فرجة غاية في المتعة والمشاهدة.

وتعرف دور السينما بتطوان خلال السنوات الأخيرة تراجعا مهما في عدد مرتاديها، نظرا لما أصبحت تشكله  أقراص ” الأفلام المنسوخة ” والمعروضة للبيع في الشارع العام من خطر على مستقبل دور السينما، وهو ما يظهر جليا من خلال تراجع أعدادها  محليا ووطنيا.

 

 

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد