- Advertisement -

- Advertisement -

تكريم “مدينة ميديا ” و”بريس تطوان” بمهرجان تطوان الدولي لمسرح الطفل

عرفت الدورة الثانية عشر لمهرجان تطوان الدولي لمسرح الطفل تقديم شهادتي تكريم لكل من الجريدة الإلكترونية “مدينة ميديا”  التي تسلمها الزميل عبد الحفيظ أبو سلامة بصفته مديرا للجريدة، كما تسلم يوسف الحايك نيابة عن ” عدنان التليدي ” الشهادة الخاصة بجريدة ” بريس تطوان “.

والأمر يتعلق خصيصا بأحسن تغطية صحفية، والواقع أن الجريدتين منحتا شهادتي التكريم، وليس الجائزة، كما ذكر يوسف الحايك في مقاله ب”بريس تطوان”، ولكن الخطأ هو أن الحايك اعتبر في مقاله ب”بريس تطوان” أن الأمر يتعلق بجائزة وكأن لجنة تحكيم تفضلت بمنح الجائزة، والواقع أن ليس هناك جائزة  ولا هم يحزنون.

وكتب يوسف الحايك “هذا وفي التفاتة من المشرفين على المهرجان للصحافة المحلية توجت جريدة بريس تطوان الإلكترونية على جائزة أحسن تغطية صحفية للمهرجان في دورته السابقة فيما احتلت الجريدة الالكترونية مدينة ميديا الرتبة الثانية” مع العلم أن الأمر يتعلق بشهادتي تكريم فقط وليس مسابقة لنيل جائزة أحسن تغطية.

وفي تصريح خاص ل” شمال بوست ” بخصوص هذا التكريم قال عبد الحفيظ أبو سلامة مدير جريدة ” مدينة ميديا ” ” من جهتي لا اعتبر الأمر تكريما، بقدر ما هو تشجيع من مؤسسة مسرح الشمال لفائدة المنبرين الإعلاميين ودعما وإشراكا لهما في الفعل الثقافي بالمدينة، وفي اعتقادي البسيط أن الأمر لا يتعلق بمسابقة أو ترتيب أو تصنيف، صحيح يحق لبريس تطوان أن تفخر بتتويجها على تغطيتها للمهرجان في دورته السابقة، ولا يسعنا إلا أن نهنئ الزملاء في هذا الموقع، إلا انه ينبغي استحضار رمزية  مكانة الموقع حينما يتعلق الأمر بخبر موجه للرأي العام، الذي يتوجب علينا احترامه

 ومع كل ذلك نهنئ كل من جريدتي “بريس تطوان” و”مدينة ميديا” على هذا التكريم من طرف منظمي مهرجان تطوان الدولي لمسرح الطفل الذي كان ناجحا في هذه الدورة رغم امتناع محمد إدعمار رئيس الجماعة الحضرية لتطوان عن دعمه حسب تصريحات كل من الحسين الشباب رئيس مؤسسة مسرح الشمال وجمال العاقل مدير المهرجان، والذي كان فضاءا حقيقيا لتنفس واستمتاع أطفال الحمامة البيضاء بالأعمال المسرحية المتنوعة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد