- Advertisement -

- Advertisement -

تفكيك خلية إرهابية بمدينة مليلية المحتلة تجند شباب للقتال في بؤر التوثر

أعلنت وزارة الداخلية الاسبانية أن العناصر الأمنية بمدينة مليلية المحتلة تمكنت من تفكيك خلية إرهابية، تتكون من ستة أشخاص، تنشط في مجال استقطاب وتجنيد الشباب قصد إرسالهم “للجهاد” في بؤر التوتر.

وأكدت وزارة الداخلية، في بيان نشرته، أمس (الجمعة)، على موقعها الالكتروني، أن الأجهزة الأمنية أوقفت ستة اسبان من أصول مغربية، بتهمة تجنيد وإرسال 26 عنصرا، بينهم 24 يحملون الجنسية الاسبانية، واثنين مغاربة، إلى مراكز تدريب تابعة للقاعدة في كل من سوريا وليبيا ومالي.

وأضاف ذات البيان، أن من بين أفراد الخلية المقبوض عليهم، شاب من أصل مغربي يحمل الجنسية الإسبانية، كان يقاتل سابقا بمالي في صفوف تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي، مبرزا أن هذا الشاب يعد ثاني إسباني من أصول مغربية تلقي الأجهزة الأمنية الإسبانية القبض عليه، بعد عودته من القتال إلى جانب تنظيمات مسلحة في سوريا.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد