- Advertisement -

- Advertisement -

أربعيني يفشل في حرق جسده داخل مكتب بمقر ولاية تطوان

تمكنت الشرطة القضائية بتطوان، صباح اليوم (الخميس 26 يونيو 2014)، من اعتقال سائق سيارة أجرة داخل مكتب رئيس الشؤون الاقتصادية بعدما حاول إضرام النار في جسده احتجاجا على عدم مبالاة الرئيس اتجاه طلبه واستفزازه بكلمات جارحة.

ووفق ما أفادت به مصادر خاصة لشمال بوست فإن السائق “بوعودا عبد العزيز” وهو من مواليد  1963 أقدم على هذا الفعل بعد استفساره رئيس القسم حول مصير طلبه المتعلق بمأذونية النقل “لاكريما”، الذي سبق له أن تقدم به لسلطات الولاية من أجل الحصول على رخصة سيارة الأجرة من الصنف الأول، مما دفع به إلى التهديد بحرق نفسه نتيجة سوء المعاملة والاهانة التي تلقاها.

وأضاف ذات المصدر أن السائق أخرج كيسا مملوءا بالبنزين وهدد بحرق نفسه أمام أنظار رئيس القسم الذي بادر بالهرب، والاتصال بعناصر الأمن وفرق الوقاية المدنية.

واظطرت عناصر الأمن التي حلت بعين المكان برئاسة رئيس المنطقة الأمنية “رشيد قدوري” إلى اقتحام المكتب واعتقال السائق بعدما أقفل باب المكتب على نفسه، ورفض الانصياع لتعليمات رجال الأمن بتسليم نفسه، حيث تم اقتياده إلى مقر ولاية الأمن لمباشرة التحقيقات الأولية في انتظار عرضه على النيابة العامة.

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد