- Advertisement -

- Advertisement -

شباب من المجلس الجماعي يتضامنون مع الباعة الجائلين ضد إدعمار

وزع عدد من أعضاء المجلس الجماعي للشباب بيانا تضامنيا مع الباعة الجائلين الذين سبق أن احتجوا ضد رئيس المجلس الجماعي لمدينة تطوان “محمد ادعمار”، واتهموا واتهموا حزب العدالة والتنمية بنهج حملة مسعورة ضد الباعة المتجولين من أجل تدخل السلطات لقطع قوتهم اليومي، وذلك في اطار سياسة الهروب الى الأمام عوض ايجاد حلول ناجعة لهذه الظاهرة (حسب البيان).

 وأضاف البيان، أن هذه الحملة ضد الباعة الجائلين تأتي بعدما أسقطوا ادعاءات شعبية رئيس المجلس الجماعي محمد إدعمار المحسوب على حزب العدالة والتنمية خلال احتجاجات ضد هذا الأخير بشكل مباشر يوم الثلاثاء المنصرم 17/06/2014 من طرفهم قرب المشور السعيد وسط مدينة تطوان.

وفي ختام البيان أعلن الأعضاء الشباب الموقعون على البيان على تضامنهم مع الباعة المتجولين وتأكيدهم على أن حقوق المواطنة كاملة لا تتجزأ وأن الحق في العمل والعيش الكريم من أولى هذه الحقوق وأكثرها إلحاحا في حياة المواطنين، كما استنكروا التهرب من الوقوف وجهاً لوجه أمام ظاهرة تفشي الباعة الجائلين ووضع الحلول الناجعة لها وتصريف الأزمة لتصفية حسابات سياسية على حساب البائع المتجول البسيط.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد