- Advertisement -

- Advertisement -

مقتل شاب بضواحي القصر الكبير في نزاع حول أراضي “الكيف”

أسفر نزاع مسلح حول أحقية استغلال بقعة أرضية لزراعة قنب الهندي “الكيف” بدائرة القصر الكبير، أمس (الاثنين)، عن سقوط ضحية يبلغ من العمر 18 سنة، بعد أن أقدم جاره على بثر يده وتهشيم رأسه بواسطة مدية كبيرة.
وأفاد مصدر أمني، أن أسباب هذه الجريمة، تعود إلى نزاع نشب بين الضحية (أيوب. س)، وجاره (سعيد.م)، البالغ من العمر حوالي ثلاثين سنة، حول قطعة أرضية مجاورة لسد واد المخازن بضواحي القصر الكبير، تستغل في زراعة “الكيف”، حيث تطور النزاع إلى إشهار الأسلحة البيضاء، قبل أن ينسل الجاني من مدية كانت بحوزته، ويباغت جاره بضربة قوية تسببت في بتر يده اليمنى، ثم استغل بعد ذلك ارتباك خصمه ليهوى عليه بضربة ثانية على مستوى الرأس، وختفى بعد ذلك عن مسرح الجريمة، تاركا الضحية على الأرض مضجعا في دمائه، قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة بعين المكان.
وبعد شيوع الخبر بين سكان القرية، قام أحدهم بإخطار رجال الدرك، الذين حضروا إلى عين المكان رفقة عناصر الوقاية المدنية، التي عملت على نقل الضحية إلى مستودع الأموات بالمستشفى المدني بالقصر الكبير، في انتظار تعليمات وكيل الملك الخاصة بإجراءات التسليم والدفن.
هذا وقد علمت “الشمال بريس”، أن الجاني، وهو أب لثلاثة أطفال، سلم نفسه، في نفس اليوم، لمصالح الدرك بالقصر الكبير، إذ من المنتظر أن يتم إحالته على الوكيل العام لدى استئنافية طنجة، بعد الانتهاء من إنجاز المحاضر القانونية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد