- Advertisement -

- Advertisement -

المغرب التطواني يقدمه مدربه الجديد ” سيرجيو لوبيرا ” لوسائل الإعلام

قدم أشرف أبرون الرئيس المنتدب لنادي المغرب التطواني سيرجيو لوبيرا المدرب الجديد للمغرب التطواني صباح يوم الإثنين 29 دجنبر 2014 بمقر النادي، حيث عرف به بشكل متكامل عارضا سيرته الذاتية التي تتضمن محطات رياضية كبرى له كانت مع فريق برشلونة وغيرها.

وقال أشرف أبرون إن لوبيرا يعتمد على التكوين ومدرسة الفريق مؤكدا أن عقلة المدرب الجديد واستراتيجيته تتماشى مع استراتيجية النادي في الاعتماد على اللاعبين من مدرسة الفريق. وذكر الرئيس المنتدب للمغرب التطواني أن العقد الذي تم توقيعه مع لوبيرا هو ” عقد لسنة واحدة، ومن بين أهدافه الحفاظ على اللقب والبطولة الوطنية”، قائلا إننا ” أصبحنا فريق الألقاب، ولا نشارك في أي بطولة من أجل المشاركة فقط، وإنما من أجل الفوز”. مثنيا في الأخير على استراتيجية المدرب الجديد الذي سيحقق لا محالة نتائج طيبة في المستقبل.

أما سيرجيو لوبيرا، فقد رد على أسئلة وتساؤلات الصحفيين بقوله إن عقده مع المغرب التطواني سيجعله يتحمل مسؤولية كبيرة، وذلك عن طريق تقديم إضافات للفريق وتطويره، معتبرا أن له طريقته الخاصة في الوصول إلى نتائج جيدة مع العمل مع الفريق، الذي يعرف كل لا عب من لا عبيه وبالأسماء. وذكر لوبيرا أنه لقي ترحابا وانسجاما مع المكتب المسير ورئيسه عبد المالك أبرون، منوها بالجمهور التطواني. وبخصوص المبلغ المالي الذي تقاضاه المدرب الجديد من إدارة النادي، كان له تحفظ بخصوص الحديث عن الشؤون المالية، لأن الأمر يتعلق بقضية شخصية.

ومما يجدر ذكره أن لوبيرا تلقى عروضا كبيرة من نوادي بعض الدول كمثل الصين، إلا أنه تشبث بالمغرب التطواني كمشروع ناجح بالنسبة إليه.

lobera 2

 

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد